<P align=center> </P>
<P align=center> </P>
<P align=center><IMG src="http://img87.imageshack.us/img87/7926/62583607.gif"></P>

 
 

-||[ تم تركيب الستايل الجديد نتمنى ان يكون قد نال على اعجابكم]||- -||[ فتح باب التبادل الاعلاني مع الموقع ]||- -||[ سيتم طرح العديد من المسابقات في المنتدى قريباً]||- -||[ المجال متاح امام كل عضو بالاشراف ]||- -||[ حالة التسجيل في المنتدى : متاحة ]||--||[ نتمنى زيادة مشاركتكم في الموقع ]||-   ^_^

...{ أع ـلن مـع ــنآآ }...
 
 
 

دخول

لقد نسيت كلمة السر

 ..{ إع لا ـنآت الـصفحة الـرئـيـسية }...  
 

 
 
 
 
 
 

    اسرائيلية متزوجة من فلسطيني قتل في غزة تستغيث لاخراج اطفالها

    شاطر
    avatar
    mr.nifer
    صاحبـ الموقعـmr.nifer
    صاحبـ الموقعـmr.nifer

    ذكر عدد الرسائل : 346
    العمر : 22
    الموقع : http://x-ramex.ibda3.org
    المــهـ نة : طالب
    الـدـولة : راايق
    ][ :: الجنس :: ][ : :
    ~[ الدعـوه : خخخخ انا راعي المنتدى
    مزاجكـ :
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 45
    تاريخ التسجيل : 28/09/2007

    [ إضـآفآت ]
    my message:
    نقاط التميز: 280
    ~{ رصـيـدي: 280

    اسرائيلية متزوجة من فلسطيني قتل في غزة تستغيث لاخراج اطفالها

    مُساهمة من طرف mr.nifer في الخميس يناير 29, 2009 2:48 am

    اسرائيلية متزوجة من فلسطيني قتل في غزة تستغيث لاخراج اطفالها




    العائلة

    تزوجت الاسرائيلية غاليت فيوكو قبل عشر سنوات من مواطن غزي يسكن في بيت لاهيا وانجبا ستة اطفال ثلاثة منهم يعيشون حاليا مع الام في الناصرة العليا والبقية لا يزالوا في بيت لاهيا .

    قبل اسبوع ووفقا لصحيفة "معاريف" تلقت الزوجة الاسرائيلية نبأ مقتل زوجها الفلسطيني في غارة اسرائيلية على بيت لاهيا لتعلن حدادها على الشهيد الفلسطيني وفقا للطريقة اليهودية فجلست سبعة ايام حزنها كاملة لتثبت بان الحرب المجنونة لم تترك احدا في همه مهما كان موقعه اونسبه.

    وبدأت القصة قبل عشر سنوات حيث تزوجت غاليت من الفلسطيني رامي محمود القديرة من سكان بيت لاهيا في قطاع غزة لينتقل للعيش معها في اسرائيل ولينجب منها ستة اطفال ولكن الامن والجيش لم يتركا الرياح كما تشتهيه سفينة العائلة المشتركة، فطرد الزوج الى غزة وبعد اربع سنوات لم تحتمل غاليت لوعة الشوق لزوجها، وانتقلت لتعيش معه في غزة مدة عام كامل عادت في نهايته الى اسرائيل، ومعها ثلاثة من اطفالها لتفجع قبل اسبوع بمقتل زوجها، وتشرع في رحلة الاف الميل لاعادة اطفالها ياسمين، سالي "سليمة بالعربية"، داليا، الذين بقوا في غزة مطالبة الجيش الاسرائيلي باستعادهم واخراجهم من جحيم غزة، مضافا اليه قسوة اليتم لينضموا الى اشقائهم تامي "تمام " مؤر "محمد" ودنيال الذين سبقوهم للعيش في منزل جدهم بمدينة الناصرة العليا .

    وطيلة الفترة الماضية لم تتوقف غاليت عن الصلاة لاجل عودة اطفالها الى احضانها، ولكن عائلة الزوج رفضت اعادتهم اليها رغم صدور قرار من احدى المحاكم الاسرائيلية بذلك .

    ونقلت الصحيفة عن الام قولها "حين بدأت العملية العسكرية في غزة خفق قلبي خوفا على مصير اطفالي وخشية ان يصيبهم اذى في هذه الحرب ولم استطع النوم من شدة خوفي عليهمن وحين تحدثت هاتفيا مع زوجي رامي قال لي:" اذا حدث لنا شيء اهتمي بنا واستعطفني بكل المعاني بان اهتم باخراجهم من غزة التي سكن الموت جنباتها ".

    وتحقق خوف غاليت يوم الاربعاء الماضي حين اتصل جد اطفالها وطلب الحديث مع اكبر احفاده ليقول له "لقد استشهد والدك وهو يحاول احضار الطعام لنا لقد اصبحت يا جدي رجل الاسرة من بعده " ورغم ان المجتمع لا يلزم غاليت بالحداد على زوجها الا انها جلست ايام حزنها السبعة وفقا للشريعة اليهودية قائلة " احسست من واجبي ان امنحه الاحترام لانه والد اطفالي اليهود ".

    ومع بداية الحرب على غزة تذللت غاليت امام الاوساط العسكرية وقالت لهم " ارجوكم اذا وصلت بيت لاهيا احضروا لي اطفالي " لكن طلبها لم يستجاب واصبح حلم احتضان اطفالها اكثر بعدا عما كان عليه قبل الحرب كما قالت الام اليهودية التي جلست حداد على الشهيد الفلسطيني
    ".


    _________________
    لـ اي مشكلة او اقتراح او استفسار

    رسالني عن طريق الرسائل الخاصة



      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 17, 2017 2:13 pm