<P align=center> </P>
<P align=center> </P>
<P align=center><IMG src="http://img87.imageshack.us/img87/7926/62583607.gif"></P>

 
 

-||[ تم تركيب الستايل الجديد نتمنى ان يكون قد نال على اعجابكم]||- -||[ فتح باب التبادل الاعلاني مع الموقع ]||- -||[ سيتم طرح العديد من المسابقات في المنتدى قريباً]||- -||[ المجال متاح امام كل عضو بالاشراف ]||- -||[ حالة التسجيل في المنتدى : متاحة ]||--||[ نتمنى زيادة مشاركتكم في الموقع ]||-   ^_^

...{ أع ـلن مـع ــنآآ }...
 
 
 

دخول

لقد نسيت كلمة السر

 ..{ إع لا ـنآت الـصفحة الـرئـيـسية }...  
 

 
 
 
 
 
 

    السلام قبل الكلام

    شاطر
    avatar
    the dragon
    ¬°•|عضو |•°¬·
    ¬°•|عضو |•°¬·

    ذكر عدد الرسائل : 26
    العمر : 25
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 0
    تاريخ التسجيل : 18/05/2008

    السلام قبل الكلام

    مُساهمة من طرف the dragon في الخميس يوليو 24, 2008 7:03 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    رأيت أنة الكثير من الأعضاء حينما يضعو الموضوع لا يلقون تحية الأسلام وهي السلام
    وبحثت عن موضوع والحمد لله وجدته
    السـلام قبـل الكـلام

    من الإدب الإسلامي السامي الابتداء بالسلام عند المواجهة ، التي لها جمالها وكرامتها ، ومن ثّم جاء الأمر به قبل كلّ شيءٍ ، في الكتاب العزيز ، والأحاديث المرويّة عن أهل البيت عليهم السلام .
    من الكتاب العزيز آي :
    1 ـ ( وَإِذا جاءَكَ الّذينَ يُؤْمِنُونَ بآياتِنا فَقُلْ سَلامٌ عَلَيْكُمْ كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلى نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ ... ) (1) . أمر الرسول صلى الله عليه وآله عند مجيء المؤمنين ومواجهتهم بالسلام عليهم قبل تبليغ البشارة بشمول الرحمة للتائبين منهم ، وسائر الأمور .
    2 ـ ( يَقُولُونَ سَلامٌ عَلَيكُمْ ادْخُلُوا الجَنَّةَ بِما كُنْتُم تَعْمَلُونَ ) (2) . بدأت الملائكة بالسلام على العاملين قبل قولهم لهم : ادخلوا الجنة .
    3 ـ ( قال سَلامٌ عَلَيْكَ سَأَسْتَغْفِرُ لَكَ رَبّي إنَّهَ كانَ بي حَفِيّاً ) (3) . قدّم إبراهيم عليه السلام السلام على آزر ، ثم ضمن له أن يستغفر له .
    ____________
    1 ـ الأنعام : 54 .
    2 ـ النحل : 32 .
    3 ـ مريم : 47 .
    (84)
    4 ـ ( إِذْ دَخَلُوا عَلَيْهِ فَقالُوا سَلاماً قال إِنّا مِنْكم وَجِلُونَ ) (1) . كان سلام الملائكة المبشرة لإبراهيم عليه السلام قبل تبادل الكلام بينهم .
    ففي الآي المتلوّة نوع من الدلالة على قبليّة السلام على الكلام .
    والأحاديث المروية عن أهل البيت عليهم السلام منها :
    1 ـ النبوي : « من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه وقال : ابدأوا بالسلام قبل الكلام ، فمن بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه » (2) .
    2 ـ الصادقي قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : « من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه » (3) .
    3 ـ الآخر : « ولا تدع إلى طعامك أحداً حتى يسلّم » (4) .
    4 ـ النبوي : « السلام قبل السؤال ، فمن بدأكم بالسؤال قبل السلام فلا تجيبوه » (5) .
    5 ـ الآخر : « لا تأذنوا لمن لم يبدأ بالسلام » (6) .
    6 ـ الحسيني أي الحديث المروي عن الحسين عليه السلام : « قال له رجل ابتداءً كيف أنت عافاك الله ؟ فقال عليه السلام له : السلام قبل الكلام عافاك الله ، ثم قال عليه السلام : لا تأذنوا لأحد حتى يسلّم » (7) .
    أقـول :
    لا مانع أن تكون كلمة قالها النبي صلى الله عليه وآله يقولها أحد المعصومين عليهم السلام أيضاً (Shocked .
    ____________
    1 ـ الحجر : 52 .
    2 ـ أصول الكافي 2 | 644 ، باب التسليم ، الحديث 2 .
    3 ـ الوسائل 8 | 437 .
    4 ـ الوسائل 8 | 437 ، البحار 76 | 3 .
    5 ـ كنز العمال 9 | 122 ، الرقم 25292 .
    6 ـ كنز العمال 9 | 129 ، الرقم 25336 .
    7 ـ تحف العقول 246 ، في قصار هذه المعاني ، البحار 78 | 117 .
    8 ـ كما في حديث 1 و2 .
    (85)
    ثم إن دعاء الإمام الحسين عليه السلام بالعافية للرجل من تطابق الجواب والسؤال ، وللتنبيه له بالأدب الإسلامي ، والإنساني عند المواجهة وافتتاح الكلام بالسلام ، وتعليم الجاهل بالأحكام ، وأنه كالمريض الذي ينبغي له الدعاء بالعافية ، وإن كان التعارف بهذه الكلمة لمجرد الدعاء ، ومن التحية ، ولكن الإمام عليه السلام نوى بها التنبيه والتعليم ، وغيرهما من المعاني المتناسبة .
    ثم إن النهي المشدد عن الكلام قبل السلام ؛ لصون كرامة المواجهة ورعاية حقوق الأخوّة الإسلامية ، بل وحقّ إنسان مع إنسان آخر وهو السلام الضامن عن نيل الشر ، وقد سبق حديث الصدوق عن الصادق عليه السلام وفيه الجواب عن سؤال معنى التسليم في الصلاة ؟ فقال : التسليم علامة الأمن ، وتحليل الصلاة ـ إلى أن قال عليه السلام : ـ كان الناس فيما مضى إذا سلّم عليهم وارد أمنوا شرّه ، وكانوا إذا ردّوا عليه أمن شرّهم (1) ...
    والعادة مستمرة بين بعض طوائف العرب : إذا دخل داخل عليهم ولم يسلّم أو لم يأكل من طعام ربّ البيت ، خيف منه ، وعلم أنّه أضمر أمراً لابد منه ، والسلام أو أكل الطعام عندهم علامة الأمن منه .
    7 ـ العلوي : « أمرنا رسول الله ـ صلى الله عليه وآله ـ إذا مرّ بنا رجل ولم يسلّم والطعام بين أيدينا أن لا ندعوه إليه » (2) .
    ____________
    1 ـ الوسائل 4 | 1006 ، معاني الأخبار 176 .
    2 ـ مستدرك الوسائل 8 | 356 .

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يناير 20, 2018 9:02 am